الرئيسية - أخبار اليمن - الحكومة اليمنية: زعيم عربي يغرق بلادنا في بحور من الدم
الحكومة اليمنية: زعيم عربي يغرق بلادنا في بحور من الدم
الساعة 05:40 مساءاً (صوت اليمن_متابعات:)

قال وزير النقل اليمني صالح الجبواني، إن الإمارات لم تنسحب وليس لديها النية للانسحاب من بلاده، مؤكدا أن لديها نية لتعزز قواتها في المناطق الجنوبية الواقعة تحت سيطرتها.

وأضاف الجبواني، في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "ستخرج الإمارات لكن محمد بن زايد (ولي عهد أبوظبي) لن يخرج إلا بعد أن يغرق بلادنا في بحور من الدم، بدأها بالانقلاب الغادر في عدن".

أخبار ساخنة

-مربية تستغل جنسياً طفلاً عمره 11 عاماً وتنجب منه وهكذا اكتشفت العائلة

-الموت يفجع السلطان قابون والسلطنة تصدر بياناً طارئاً (تفاصيل)

- شاهد رانيا يوسف تستعرض جسمها في هذا المكان

-الملك عبدالله ينتقم لأخته الأميرة هيا من محمد بن راشد بهذه الطريقة والإمارات تصاب بالجنون

-لمن يعانون من احمرار العين ... إليك طرق علاجها نهائياً

-  كيف رد فيصل القاسم على رجل أعمال سعودي طالبه بالذهاب لعبادة البقر لأنه "درزي"؟

-إشارات يرسلها جسمك قبل شهر من حدوث النوبة القلبية ... تعرف عليها

-الرئيس هادي يصدر قراراً جمهورياً جديداً يتعلق بالمؤسسة العسكرية

 

 

 

وتابع قائلا: "الإمارات دولة معتدية وإصرارها على البقاء بالقوة سيحولها لدولة احتلال".

​وكان مسؤولون وشهود عيان قالوا إن "الإمارات سحبت بعض قواتها من مدينة عدن، مساء أمس الثلاثاء، في الوقت الذي يعمل فيه التحالف العربي على إنهاء صراع على السلطة بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي.

وقال مسؤولان لوكالة "رويترز"، إن رتلا إماراتيا صعد إلى ظهر سفينة عسكرية في ميناء البريقة النفطي قرب مصفاة عدن، فيما قال 4 موظفين في المصفاة إنهم شاهدوا رتلا كبيرا من المركبات العسكرية و3 حافلات تحمل نحو 200 جندي وهي تتجه نحو الميناء.

وتتهم الحكومة اليمنية الإمارات بدعم المجلس الانتقالي الجنوبي، في إسقاط العاصمة المؤقتة عدن بقبضة قواته في العاشر من أغسطس/ آب الماضي، خاصة بعد شن الطيران الإماراتي، في 29 من ذات الشهر، غارات على الجيش اليمني أثناء محاولته استعادة السيطرة على عدن، ما دفع عددا من مسؤولي الحكومة، إلى مطالبة الرئيس عبد ربه منصور هادي، بإنهاء دور أبوظبي في التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن منذ 26 آذار/ مارس من عام 2015.