الرئيسية - متابعات إخبارية - دبلوماسي يمني رفيع يخالف كل التوقعات ويكشف المستور حول ما يجرى في دهاليز التحالف العربي بشأن اليمن
دبلوماسي يمني رفيع يخالف كل التوقعات ويكشف المستور حول ما يجرى في دهاليز التحالف العربي بشأن اليمن
الساعة 02:00 صباحاً (صوت اليمن_متابعات:)

ذكر اسفير اليمن لدى منظمة اليونسكو العالمية الدكتور محمد جميح ان ما يجري في اليمن اليوم من اجل تقسيم اليمن بل من اجل اعادة رسم لخريطة التحالفات السياسية للبلد. 

 

أخبار ساخنة

-شاهد: الظهور الأول لبنات ياسر القحطاني في حفل اعتزال أبيهم.. ووالده يغمرهن بالقبلات

فيديو اباحي لشقيق حسين الجسمي ومريم حسين يجاح شبكات التواصل الاجتماعي

-الكشف عن المواد الغذائية التي ترفع من نسبة الإصابة بسرطان البروستات

-هند القحطاني تضرب من جديد بفيديو تظهر فيه “شبه عارية” بعد فيديوهات الرقص “الساخنة”!

-عادات شتوية خاطئة تسبب الإصابة بـ الأنفلونزا.. أبرزها اللحاف ومسحوق الغسيل

-بعد رحيل الأمير متعب.. من بقي على قيد الحياة من أبناء الملك المؤسس للسعودية؟

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وقال جميح عبر منشورا له عبر حسابه الشخصي بموقع تويتر رصده أبابيل نت : ما يجري اليوم في اليمن شمالاً وجنوباً ليس إعادة رسم لحدود خريطة الجغرافيا السياسية للبلد، ولكن إعادة رسم لخريطة التحالفات الحزبية كنتيجة للحسم في عدن.

 

واضاف : إنها محاولة لتوحيد أطياف سياسية بعينها لقيادة المرحلة، وليس كما يتصور الكثير محاولة لتقسيم البلاد إلى دولتين.

تسعى المملكة العربية السعودية، إلى حل الأزمة اليمنية القائمة بين المجلس الانتقالي الجنوبي والحكومة اليمنية الشرعية على قاعدة تحقيق الامن والاستقرار في اليمن؛ ومن ثمّ قررت إجراء اجتماعات تمهيدية مع الرئيس عبد ربه منصور هادي، استعدادا للاجتماع الطارئ في جدة.

ووفقا لشبكة "سكاي نيوز"، عقد خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، اجتماعان منفصلان مع الرئيس اليمني بحثا خلاله تطورات الأوضاع في المنطقة، خاصة على الساحة اليمنية، والجهود المبذولة لتحقيق الأمن والاستقرار.

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن قد أعرب عن ترحيبه بدعوة تحالف دعم الشرعية للوقف الفوري لإطلاق النار في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن اعتبارا من الساعة الواحدة بعد منتصف ليلة السبت الماضي ودعوة المملكة العربية السعودية لعقد اجتماع عاجل في أراضيها وتحت رعايتها لمناقشة التطورات الأخيرة في عدن.

وعقد اليوم جلسة مباحثات بين العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز والشيخ محمد بن زايد ولي عهد ابو ظبي جلسة مناقشات لبحث تطورات الأزمة اليمنية في عدن.

وقال الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في الإمارات، إن السعودية والإمارات متفقتان على المطالبة الفورية للأطراف اليمنية المتنازعة بتغليب لغة الحوار والعقل ومصلحة اليمن.

ودعا الأطراف اليمنية المتنازعة إلى اغتنام الفرصة التي تتيحها دعوة السعودية للحوار والتعامل الإيجابي معها، من أجل توافق يعلي مصلحة اليمن العليا.

وأكد الشيخ محمد بن زايد إثر لقائه بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز في مشعر منى مساء اليوم الإثنين، تقديره الكبير للحكمة التي أبدتها المملكة العربية السعودية في دعوة الأطراف اليمنية في عدن إلى الحوار في المملكة، مؤكدًا أن ”هذه الدعوة تجسد الحرص المشترك على استقرار اليمن، وتمثل إطارًا مهمًا لنزع فتيل الفتنة وتحقيق التضامن بين أبناء الوطن الواحد، لأن الحوار هو السبيل الوحيد لتسوية أية خلافات بين اليمنيين“.